ما هي العلاقة بين الكافيين والقلق؟

اضطرابات شخصية 9-1-2022 بواسطة فريق العمل 886 زيارة
هل الكافيين يسبب القلق؟
الكافيين منشط للجهاز العصبي المركزي وتناول الكثير منه يمكن أن يؤدي إلى أعراض القلق.
الكافيين هو المخدرات ذات التأثير النفساني وهو ثاني أكثر المشروبات استهلاكًا بعد الماء
بينما يشرب الكثير من الناس الكافيين لمساعدتهم على البقاء متيقظين فإن الكثير من الكافيين يمكن أن يكون له تأثير سلبي على الناس مما يؤدي إلى العديد من الآثار الجانبية بما في ذلك بعض أعراض اضطرابات القلق.
هل الكافيين يسبب القلق؟
تتمثل إحدى آليات عمل الكافيين الرئيسية في منع مستقبلات الأدينوزين مما يتسبب في زيادة الدوبامين والنورادرينالين والغلوتامات.
في الجهاز القلبي الوعائي يؤدي هذا إلى زيادة ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، وفي الجهاز العصبي المركزي يمكن أن تؤدي الجرعات المنخفضة من الكافيين إلى تحسين النشاط الحركي واليقظة بينما يمكن أن تؤدي الجرعات العالية إلى ظهور أعراض القلق.
الدراسات الجينية تؤكد أن جينات مستقبلات الأدينوزين تلعب دورًا في تطور القلق ويشير هذا إلى أن بعض الأفراد قد يكون لديهم خطر متزايد من اضطرابات القلق وأن الكافيين قد يجعلهم أكثر عرضة.
معايير وأعراض اضطراب القلق بسبب الكافيين تتضمن:
• الرغبة المستمرة أو الجهود الفاشلة للتحكم في استخدام الكافيين
• استخدام الكافيين بالرغم من الضرر
• ظهور أعراض انسحاب الكافيين
أعراض القلق الناجم عن الكافيين
يمكن أن تتداخل أعراض الإفراط في تناول الكافيين وأعراض القلق وتشمل أعراض الإفراط في تناول الكافيين ما يلي:
• غثيان
• دوخة
• الصداع
• الأرق
• ضربات قلب سريعة
• الأرق
• القلق
تشمل أعراض القلق عادةً ما يلي:
• مشاعر الخوف والرهبة وعدم الارتياح
• قلق مفرط
• التعرق
• الأرق
• توتر
• ضربات قلب سريعة
تناول الكافيين بأمان
تظهر الدراسات أن هناك فوائد صحية لجرعات معتدلة من الكافيين وتتضمن بعض هذه الفوائد تحسينات في اليقظة العقلية والتركيز والإرهاق والأداء الرياضي وقد تشمل الفوائد الأخرى فقدان الوزن وتقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري وتقليل مخاطر الإصابة بمرض باركنسون وتقليل خطر الإصابة بالسرطان.
يجب على بعض الأشخاص أو أولئك الذين يعانون من حالات صحية معينة التحدث مع طبيبهم لتحديد ما إذا كان ينبغي عليهم الحد من تناول الكافيين أو تجنبه ويشمل هؤلاء الأشخاص:
• المرأة الحامل
• المرأة المرضعة
• الذين يعانون من الأرق
• الشخص الذي يعاني من الصداع النصفي أو الصداع المزمن
• الشخص الذي لديه اضطرابات في المعدة مثل القرحة
• الشخص الذي لديه معدل ضربات قلب أو إيقاع غير منتظم
• الشخص الذي لديه ارتفاع في ضغط الدم
• الأطفال والمراهقون
مما يثير القلق بشكل خاص انتشار مشروبات الطاقة لدى الشباب مع ارتفاع مستويات الكافيين والسكر فيها وهناك أيضًا مخاوف بشأن تأثيرات الجمع بين الكحول والكافيين.
يجب تحديد أفضل طريقة لتقديم مزيد من المعلومات حول المستويات الآمنة لاستهلاك الكافيين.
• الخطوة الأولى في اتخاذ قرارات مستنيرة هي أن يكون الشخص على دراية بمحتوى الكافيين في المشروبات ويمكن أن تساعد قراءة الملصقات والتخطيط اليومي في تجنب العواقب السلبية للاستهلاك المفرط للكافيين.
• يجب على الأشخاص الذين يرغبون في تقليل أو الحد من استهلاكهم للكافيين أن يفعلوا ذلك تدريجيًا حيث سيساعد هذا في تجنب الأعراض مثل الصداع والتعب والتهيج والنعاس وصعوبة التركيز والغثيان.
منتجات عالية الكافيين
أهم المشروبات عالية الكافيين تشمل ما يلي:
المشروب محتوى الكافيين (ملغم)
القهوة العادية 4-21
إسبرسو 47-63
قهوة منزوعة الكافيين 0.25
المشروبات الغازية المحتوية على الكافيين العادية أو الدايت 2-7
الشاي 1-8
مشروبات الطاقة 3-20
حليب الشوكولاتة 0.2-2

ما هي بدائل الكافيين؟
يعتمد الكثير من الناس على دفعة الطاقة التي يوفرها الكافيين لتنشيطهم في الصباح ويمكن أن يأتي هذا في بعض الأحيان مع عواقب سلبية مثل تطور أو تفاقم أعراض القلق.

قد تكون القهوة أو الشاي منزوع الكافيين بديلاً جيدًا لكثير من الناس وتميل هذه المشروبات إلى أن يكون لها نكهة مماثلة ومع ذلك فإنها قد لا توفر دفعة الطاقة التي يوفرها الكافيين
يجد بعض الناس أن التمرين يمكن أن يكون طريقة رائعة لبدء اليوم وكذلك يمكن أن يكون المشي أو الجري بالخارج أو الركض على جهاز المشي بالداخل طريقة جيدة لتدفق الدم وإزالة الضباب الدماغي ويمكن لشرب الماء أن يساعد الناس أيضًا على الاستيقاظ.
الختام
هناك علاقة بين الإفراط في تناول الكافيين والقلق وتناول الكثير من الكافيين يمكن أن تزيد أعراض القلق أو تفاقمه.
يجب على الأشخاص الذين يعانون من القلق الناجم عن الكافيين أن يتجنبوا أو يقللوا من استهلاكهم للكافيين.
من المهم أن تكون على دراية بمحتوى الكافيين في العديد من المشروبات التي يتم تناولها بشكل شائع ومن خلال التخطيط الدقيق يمكن للأشخاص اتخاذ خيارات مستنيرة لتقليل أو تجنب استخدام الكافيين.