ماذا تعرف عن اضطرابات الشخصية العنقودية ب؟

اضطرابات شخصية 13-3-2022 بواسطة فريق العمل 729 زيارة
تؤثر اضطرابات الشخصية من المجموعة ب على عواطف وسلوكيات الشخص مما يؤدي إلى أفعال يميل الآخرون إلى اعتبارها دراماتيكية أو عاطفية بشكل مفرط أو غير منتظمة.
اضطراب الشخصية هو حالة صحية عقلية تؤثر على الطريقة التي يفكر بها الشخص ويتصرف بها ويتعامل معها.
يمكن أن تؤدي هذه الاضطرابات إلى ضائقة كبيرة وفي كثير من الحالات إلى استراتيجيات تأقلم ضارة ويعاني الأشخاص المصابون باضطرابات المجموعة ب عادةً من صعوبة في تنظيم عواطفهم ويكافحون من أجل الحفاظ على العلاقات.
هناك أربعة أنواع من اضطرابات الشخصية العنقودية ب ولكل منها مجموعة مختلفة من المعايير التشخيصية والعلاجات:
• اضطراب الشخصية المعادي للمجتمع
• اضطراب الشخصية الحدية
• اضطراب الشخصية الهستيري
• اضطراب الشخصية النرجسية
ما هي اضطرابات الشخصية العنقودية ب؟
عادةً ما يواجه الأشخاص المصابون بهذه الاضطرابات صعوبة في تنظيم عواطفهم والحفاظ على العلاقات وقد يظهر سلوكهم على أنه درامي أو غير منتظم أو عاطفي للغاية.
تنقسم اضطرابات الشخصية إلى 3 مجموعات رئيسية وهم:
• المجموعة أ: يتصرف الشخص من هذا النوع بطريقة يعتبرها الآخرون غير عادية أو غريبة الأطوار وهناك ثلاثة اضطرابات من المجموعة أ : اضطرابات الشخصية بجنون العظمة والفصام والشيزوتيبال.
• المجموعة ب: يواجه الشخص المصاب بهذا النوع صعوبات في تنظيم عواطفه وسلوكه وقد يعتبر الآخرون سلوكهم دراميًا أو عاطفيًا أو غير منتظم وهناك أربعة اضطرابات من المجموعة ب: اضطرابات الشخصية المعادية للمجتمع واضطرابات الشخصية الحدية والهيستريونية والنرجسية.
• المجموعة ج: يتصرف الشخص المصاب بهذا النوع بطرق قلق أو تجنب وهناك ثلاثة اضطرابات من المجموعة ج: اضطرابات الشخصية الوقائية والمعتمدة والوسواس القهري.
أعراض اضطراب الشخصية العنقودية ب
غالبًا ما تؤثر أعراض اضطراب الشخصية العنقودية ب على رفاهية الشخص وقدرته على تكوين علاقات نموذجية.
يمكن أن تؤدي السلوكيات المرتبطة بهذه الحالات إلى ضائقة كبيرة للشخص ومن حوله.
يمكن أن يساعد فهم الأعراض الشخص على معرفة متى وكيف يلتمس العلاج ويمكن أن تساعد زيادة الوعي أيضًا الأصدقاء والأقارب في توفير الدعم أو العثور عليه.
تستكشف الأقسام التالية أعراض اضطرابات الشخصية من المجموعة ب وأنواعها وانتشارها.
أعراض اضطراب الشخصية المعادي للمجتمع
يتصرف الشخص المصاب باضطراب الشخصية المعادية للمجتمع بطريقة تُظهر تجاهلًا لحقوق أو احتياجات الآخرين وتشمل السمات الشائعة السلوك المخادع والمتلاعب والإجرامي.
تشير بعض التقديرات إلى أن 1–4% من الناس يعانون من اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع والذكور أكثر عرضة بنسبة تصل إلى خمس مرات لتلقي هذا التشخيص من الإناث.
تشمل سمات اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع ما يلي:
• التصرفات المتلاعبة أو المخادعة لتحقيق مكاسب شخصية مثل الكذب أو انتحال هويات كاذبة
• تكرار التصرفات المعادية للمجتمع مثل المضايقة أو السرقة
• سلوك متسرع والذي قد يؤدي إلى تغييرات متكررة في الوظيفة أو العلاقة
• التصرفات غير المسؤولة التي يمكن أن تؤثر على الجوانب المهنية والاجتماعية والمالية مثل السرعة أو القيادة أثناء السُكر أو إهمال الطفل
• سلوك عصبي أو عدواني والذي يمكن أن يشمل المعارك الجسدية
أعراض اضطراب الشخصية الحدية
يتسبب اضطراب الشخصية الحدية في عدم الاستقرار في المزاج والسلوك والصورة الذاتية.
قد يعاني الشخص المصاب بهذه الحالة من عواطف شديدة ويكون لديه صورة ذاتية سيئة ويظهر سلوكيات اندفاعية وعدم الاستقرار في العلاقات هو السمة الرئيسية لهذه الحالة.
تشمل سمات اضطراب الشخصية الحدية ما يلي:
• الخوف من الهجر ومحاولات تجنب التخلي الحقيقي أو المتصور
• العلاقات غير المستقرة التي تتحول من العشق الشديد إلى الكراهية الشديدة
• مزاج حاد أو متطرف مثل الغضب أو الاكتئاب أو الفراغ أو القلق
• جنون العظمة أو التفكك المرتبط بالتوتر
• التحولات المفاجئة أو الاندفاعية في القيم أو الخطط المهنية
• السلوكيات الاندفاعية والضارة مثل تعاطي المخدرات أو الشراهة عند الأكل
• إيذاء النفس وبعض الأفكار أو الأفعال الانتحارية
أعراض اضطراب الشخصية الهستيري
اضطراب الشخصية الهستيرية ينطوي على عاطفية شديدة وسلوك يسعى إلى الاهتمام وقد يبدو الشخص المصاب بهذا الاضطراب نشيطًا ومتحمسًا وساحرًا وغزليًا.
قد يتصرفون بطريقة تعتبر غير مناسبة في سياقهم الثقافي أو سياقات أكثر تحديدًا مثل العمل.
بعض التقديرات تقول أن 2–3% من الناس يستوفون معايير اضطراب الشخصية الهستيرية ومن المحتمل أن تتلقى الإناث هذا التشخيص أربع مرات مقارنة بالذكور.
تشمل سمات اضطراب الشخصية الهستيرية ما يلي:
• الشعور بعدم الارتياح عندما لا يكون مركز الاهتمام
• وجود عواطف ضحلة سريعة التغير
• استخدام المظهر الجسدي للفت الانتباه
• سهولة التأثر بالآخرين.
أعراض اضطراب الشخصية النرجسية
يميل الشخص المصاب باضطراب الشخصية النرجسية إلى التصرف كما لو كان متفوقًا على الآخرين ويحتاج إلى الإعجاب ويظهر لديه نقص في التعاطف.
تشمل سمات اضطراب الشخصية النرجسية ما يلي:
• نمط من السلوك المتكبر مثل المبالغة في الإنجازات وتوقع أن يتم الاعتراف بها على أنها متفوقة
• تخيلات النجاح غير المحدود أو القوة أو الجمال أو الحب التام
• إيمان بالأهمية والتخصص والتفرد لا يفهمه إلا الأشخاص رفيعو المستوى
• حاجة للإعجاب المفرط
• الشعور بالاستحقاق مثل التوقعات غير المعقولة بمعاملة تفضيلية
• الميل إلى استغلال الآخرين لتحقيق مكاسب شخصية
• قلة التعاطف
• سلوكيات أو مواقف متعجرفة أو متعالية
الأسباب
لا يعرف الباحثون الأسباب الدقيقة لاضطرابات الشخصية ومن المحتمل أن تلعب العوامل البيئية والوراثية دورًا.
العديد من الأفراد الذين يعانون من اضطرابات الشخصية لديهم تاريخ من التجارب المؤلمة والعديد منهم لديهم أفراد عائلات مقربون يعانون من حالات صحية عقلية.
على سبيل المثال تشير الدراسات إلى أن 70% من الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية الحدية قد تعرضوا لسوء المعاملة أثناء الطفولة مثل الاعتداء الجسدي أو الاعتداء الجنسي أو الإهمال.
ذكرت دراسات أن بعض الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الشخصية العنقودية ب يشتركون في سمات دماغية غير نمطية وبعضها يؤثر على اللوزة وهي منطقة تساعد في تنظيم المشاعر.
التشخيص الطبي
يمكن لأخصائيي الصحة العقلية تشخيص اضطرابات الشخصية من خلال مقابلة متعمقة.
سوف يسألون الشخص عن تاريخه السريري وخبراته وعواطفه وسلوكياته ويمكنهم أيضًا التحدث مع عائلة الشخص أو شريكه أو غيره من المقربين.
كجزء من عملية التشخيص سيقوم أخصائي الصحة العقلية بجمع معلومات حول الشخص:
• تجارب الحياة
• الأفكار وأنماط التفكير
• العواطف والحالات المزاجية
• السلوكيات وردود الفعل في المواقف المختلفة
العلاج
تهدف العلاجات إلى المساعدة في إدارة التجارب السلبية مثل الغضب والقلق والاكتئاب والهدف هو تقليل السلوكيات التخريبية التي تفيد الشخص ومن حوله.
ما يصلح لشخص واحد قد لا يعمل مع شخص آخر ومن المهم العمل مع طبيب لوضع خطة العلاج الصحيحة.
وقد تشمل الخطة:
• العلاج بالكلام: يُسمى أيضًا العلاج النفسي وهو يشجع الشخص على التعبير عن نفسه شفهيًا للمعالج الذي سيستمع دون حكم وقد يقدم المشورة.
• العلاج السلوكي المعرفي : وهو يساعد الشخص على فحص أنماط تفكيره وسلوكياته وتطوير طرق عملية لتعديلها.
• العلاج السلوكي الجدلي: يعلم الناس مهارات جديدة بهدف إحداث تغييرات إيجابية في الحياة.
• الأدوية: لا توجد أدوية محددة لاضطرابات الشخصية ومع ذلك فإن مثبتات الحالة المزاجية ومضادات الاكتئاب ومضادات الذهان والأدوية المضادة للقلق قد تحسن أعراضًا معينة ويمكن أن تساعد في حل المشكلات المتزامنة بما في ذلك القلق والاكتئاب.
قد يجد الناس أيضًا أن استراتيجيات الرعاية الذاتية - مثل ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وممارسة التأمل أو اليقظة والحفاظ على نظام غذائي صحي يمكن أن تعزز مزاجهم وتقلل من الإحباط وتساعد في إدارة أعراضهم.